ما هو إنترنت الأشياء وما أهميته لـ الأعمال التجارية؟

اشحن طاقتك

من المقرر أن يغدو إنترنت الأشياء (IoT) هو الصيحة القادمة. في الحقيقة أن Business Insider هي من أطلقت هذا التخمين، الذي يفيد بأن ” إنترنت الأشياء سيصبح أكبر سوق أجهزة في العالم “. كما تخمن المجلة أيضاً أن ” ففي عام 2019، سيزداد حجم سوق كلاً الهواتف الذكية، الأجهزة اللوحية، السيارات المتصلة بالشبكة وغيرها من الاكسسوارات بأكثر من الضعف “.

ولكن ما هو إنترنت الأشياء (IoT)؟

أفضل تعريف هو كالتالي، إنترنت الأشياء (IoT) هو النظام الذي يوصل كلاً من “الأشياء” و الحواسيب باستخدام المستشعرات. هذه المستشعرات تحول هذه الأشياء الغير حية الموجودة حولنا إلى أجهزة قادرة على جمع البيانات وإرسال المعلومات، وبشكل فعال تحول هذه الأشياء الغير حية إلى أجهزة ذكية. يتم إرسال هذه البيانات من هذه المستشعرات إلى الحواسيب أو الهواتف الذكية لأسباب شتى.

إنترنت الأشياء (IoT) يجعل كل شئ ذكي

التركيز حالياً في ما يتعلق باستخدام الذكاء والتواصل محتكر بشكل كبير على الأجهزة التى صممت لكي تكون “ذكية” كـ جهاز الحاسوب و هاتفك النقال. بينما يهدف إنترنت الأشياء (IoT) إلى تحويل جميع الأشياء إلى أجسام ذكية.

إن كنت تظن أن مثل هذه الفكرة صالحة لـ المستقبل البعيد جداً، فستتفاجأ عند معرفة أنك قد تكون بالفعل جزء من إنترنت الأشياء (IoT) حالياً. خذ كمثال أجهزة Fitbit أو Jawbone، هذه الأجهزة التى تستطيع ارتدائها ونزعها تقوم بـ تتبع نشاطك الفيزيائي – الحركي – وجمع البيانات وإرسالها إلى هاتفك أو حاسوبك.

(IoT) سيطور هذه الفكرة إلى أبعد من هذه الحدود. ما رأيك في حذاء جري مزود بـ مستشعرات قادرة على التخاطب مع أحد التطبيقات على هاتفك الذكي لإخبارك بالمسافة التى قطعتها؟ أو بملابس رياضية قادرة على قياس التعرق لـ إنذارك عندما تحتاج للمزيد من الشوارد؟

لفهم إنترنت الأشياء (IoT) بأفضل شكل، علينا التفكير بالأجهزة والمستشعرات بشكل مختلف، فكر وركز على التواصل، وجوهرياً فكر بـ النظام المعقد والفعال التى تنشأه هذه الأجهزة.

و فكر بـ الحلول الموجودة لدينا الآن لـ جمع البيانات. ليست حقاً بالنظام المعقد، وإنما أقسام مشتتة ومتباعدة من الأجهزة، البيانات والتحليلات. إن أردت جمع معلومات عن المزايا الأكثر شيوعاً لـ أحد تطبيقاتك، بإمكانك نشر استبيان أو تحليل جلسة من Lucky Orange بأفضل الأحوال. وإن كنت ترغب بمعرفة السبب وراء تعطل أحد المنتجات فبإمكانك فحص الأوامر البرمجية التى يعمل بها أو تفكيك الجهاز ذاته.

بفضل إنترنت الأشياء فإن مثل هذه العمليات أصبحت أقرب للحقيقة

جمع المعلومات حول مميزات التطبيقات أصبحت أمراً سهلاً بسهولة قراءة البيانات المزودة من طرف المستشعرات. هذه المستشعرات ستخبرك أي من المميزات هي الأهم بالنسبة لنجاح منتجك وأي المميزات تستطيع الاستغناء عنها.

وسع خيالك مع إنترنت الأشياء (IoT)

أحد الأمثلة التى يستدل بها كثيراً المدافعين عن (IoT) هو مثال الجسر. لنفترض أن جسر ما تحطم بسبب الضغط والإجهاد الشديد، إن كان هذا الجسر متصل بـ إنترنت الأشياء (IoT) فإن المستشعرات ستتخاطب مع الحواسيب لتخبرهم بـ ضرورة إصلاح هذا الجسر. مثل هذا الجسر “الذكي” سيساهم بـ إنقاذ الأرواح وإن كنت أنت هو المقاول – أو المتعهد – المسؤول عن هذا الجسر، فإن هذا الجسر “الذكي” سيساعدك على تأمين أعمالك.

العديد من المُسْتقبليين – ممن يكتبون عن ويتوقعون المستقبل – يطلبون من أصحاب الشركات الصغيرة توسيع مدى تفكيرهم بما يتعلق بـ إمكانيات إنترنت الأشياء (IoT). تتفق مجلة Business Insider مع التوقع الشائع ” أحد أهم الفوائد من النمو بـ (IoT) هو الكفائة المرتفعة والتكاليف المنخفضة. كما أن إنترنت الأشياء (IoT) يقدم وعود بشأن تحسين الكفائة داخل المنزل، المدينة ومكان العمل عن طريق منح المستخدم إمكانية التحكم.”

إنترنت الأشياء ميزات تكنولوجيا الإنترنت

تخيل الحلول التى سيقدمها إنترنت الأشياء (IoT)

قد يكون تخيل مثل هذا الأمر صعب الآن، كما هو الحال عندما كان الإنترنت لا يزال في طور ARPANET فقد كان من الصعب أيضاً تخيل استخدامات الإنترنت في ذلك الوقت. ولكن بالرغم من هذا فإن المدافعين عن إنترنت الأشياء (IoT) قدموا تشكيلة واسعة من الحلول التى لا تقتصر على شيء.

بالنسبة لـ بائعي التجزئة الملمي بالتقنية، تخيل الإمكانيات التى سيتيحها لك إنترنت الأشياء (IoT) لـ تعقب المخزون. عند شراء منتج ما ويتم نقله إلى خارج المتجر، فإن هذه المستشعرات ستقوم بتنبيه المخزن وتقديم تقرير عن الحاجة للمزيد من المنتجات للمخزن. ولكن الأمر لن يتوقف هنا، مع استمرار هذه الحركة في البيانات والمعلومات، فإن أصحاب محلات البيع بالتجزئة سيتمكنون من الحصول بسهولة على مثل هذه المعلومات التى ستساعدهم بالتعرف أفضل على منتجاتهم، أي المنتجات هو الأكثر مبيعاً وغيرها من المعلومات، باستخدام هذه المعلومات سيكونوا قادرين على اتخاذ قرارات بحكمة أكبر.

فلنتقدم خطوة أخرى لـ الأمام أيضاً. سيرغب المسوقين بكل تأكيد الوصول إلى مثل هذا الكنز من المعلومات، بإمكان البائعين بـ التجزئة ممن يوظفون إنترنت الأشياء (IoT) استخدام هذه المعلومات التى يجمعونها وبيعها لـ المسوقين لكسب مصدر دخل آخر أيضاً.

مع ازدياد شهرة وانتشار إنترنت الأشياء (IoT) فليس من الصعب تخيل ظهور أعداد هائلة من المنتجات القابلة لـ الاتصال أيضاً. كمثال، فكر بـ الفوائد التى ستضيفها لـ القطاع الصحي. باستخدام وتوظيف (IoT) احتمال تطوير منتجات تساهم بـ إنقاذ حياة الناس ستزيد عشر أضعاف. ماذا عن جهاز مراقبة للقلب، يرسل بلاغ لـ الإسعاف في حال تعرض أحدهم لـ سكتة قلبية؟ أو حقنة أنسولين قادرة على استشعار الحاجة لجرعة إضافية بشكل أوتوماتيكي؟

 في عالم متصل، تكون الإمكانيات غير محدودة 

تخيل الإمكانيات التى سيقدمها إنترنت الأشياء (IoT) هو كـ تخيل مستقبل يعمل به المستشعرات والأجهزة سوياً لـ إنجاز جميع الأعمال، بينما يحصد الناس هذه الثروة العظيمة من البيانات. بالنسبة لـ أصحاب الأعمال فإنه هو بوابة عبور نحو كفائة أفضل، تكاليف أقل وأفكار قيمة. إن تم إنجاز إنترنت الأشياء (IoT) بالحجم المتوقع فسنبدأ بـ رؤية بعض التغييرات الجذرية في الطريقة المتبعة بـ تنفيذ الأعمال التجارية خلال السنين القادمة.

المزيد: الحوسبة السحابية : ما هي الحوسبة السحابية ؟ أنواعها ومزاياها

كيف تتصور التغيير الذي سيحدثه إنترنت الأشياء (IoT) على الأعمال التجارية؟

ملكية الصورة تعود إلى: Andres Urena via Unsplash.