أكثر بوابات الدفع الإلكتروني شهرةً في المنطقة العربية

تمتع بالتسوق والدفع الإلكتروني

مع تطور التجارة الإلكترونية المستمر وانتشارها في مختلف دول العالم، بدأت الحاجة لتعزيز ثقافة دفع الأموال واستلامها إلكترونيًّا بالازدياد، وبدأ سكان العالم الأزرق يبحثون عن طريقة لتنظيم وتسهيل المعاملات المالية على شبكة الإنترنت ما بين العملاء والتجار، فظهرت أحد أكثر الطرائق تطورًا للدفع الإلكتروني، وهي بوابات الدفع الإلكتروني. فما هي؟ وما معايير اختيار بوابة الدفع الإلكتروني الصحيحة؟ وأي بوابات الدفع الإلكتروني أكثر شهرة في المنطقة العربية؟

ما هي بوابات الدفع الإلكتروني

 هي تقنية إلكترونية تستخدم وسيطًا أو طرفًا ثالثًا في مواقع ومنصات التجارة الإلكترونية لتحصيل الأموال تحصيلًا آمنًا من العملاء وإرسالها إلى الحساب المصرفي للتاجر.
تتنوع طرائق الدفع على بوابات الدفع الإلكتروني ما بين بطاقات الائتمان، الحوالات والخدمات المصرفية عبر الإنترنت، المحافظ الإلكترونية، أو الدفع النقدي (الكاش)، وتبعاً لـ PPR، فإن الطريقة الأكثر شيوعًا للدفع مقابل عمليات الشراء عبر الإنترنت في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط هي البطاقات الائتمانية، التي تبلغ حصتها في السوق 44٪، ثم الدفع النقدي بقيمة 23%، الحوالات المصرفية 14%، والمحافظ الإلكترونية 11%.

مقالات ذات صلة: طرق الدفع عبر الإنترنت: تعريف عام والطرق المتاحة من جودادي

كيف تختار بوابة الدفع الإلكتروني المناسبة لك؟

إن السؤال الذي غالبًا ما يطرح عند الحديث عن بوابات الدفع الالكتروني هو كيفية اختيار بوابة الدفع المناسبة لمتجرك وعملائك؛ فاختيار بوابة دفع إلكتروني غير مناسبة يكون نتيجته خسارة المال والوقت والعملاء أيضًا، فيما يأتي بعض المعايير والأساسيات التي يجب عليك التأكد منها عند اختيار بوابة الدفع الإلكتروني الخاصة بمتجرك:

  • الجمهور المستهدف: إن تحديد الفئة المستهدفة لمتجرك الإلكتروني سيسهل عليك اختيار بوابة الدفع الإلكتروني الصحيحة. فتحديد الموقع الجغرافي مثلًا يتيح لك فرصة التأكد من عمل بوابة الدفع في الدولة المستهدفة؛ أو إذا كانوا زبائنك من الفئة العمرية 50 وما فوق، فإن احتمالية معرفتهم بالعملات الإلكترونية ضعيف، لذا يجب أنّ تبتعد عن البوابات التي تؤمن التعامل مع هذه العملة فقط، أو إذا كانوا لا يتمتعون برفاهية امتلاك حساب بنكي فيجب اختيار بوابة دفع إلكتروني تؤمن الدفع عند الاستلام.
  • التكلفة والرسوم المفروضة: يجب الأخذ بالحسبان التكلفة الإجمالية لبوابة الدفع الإلكتروني، إضافة إلى الرسوم الشهرية والرسوم المفروضة على كل عملية دفع تتم عن طريق البوابة معظم بوابات الدفع الإلكتروني لديها معدل رسوم بقيمة 2.9٪ + 30 سنت لكل عملية دفع.
    إذا كان عملك يتعامل في المقام الأول في المعاملات ذات المبالغ المالية العالية، فتأكد من البحث عن بوابات الدفع التي تقدم خدماتها مقابل رسوم شهرية محددة ورسوم معاملة منخفض.
  • الأمان: عندما يتعلق الأمر بتلقي المدفوعات عبر الإنترنت، يجب أن يكون أمن بوابة الدفع الإلكترونية الخاصة بك أولوية لك عند الاختيار تأكد من أن البوابة التي تختارها متوافقة مع PCI DSS من المستوى 1، وأنها تكفل لك ولعميلك خصوصية وحماية معلوماتكم المالية الحساسة.

مقالات ذات صلة: SSL Certificate هل يحتاج موقعك الإلكتروني لـ شهادة الأمان؟

  • دعم العديد من العملات: إذا كنت تؤدي أعمال تجارية على الصعيد الدولي، فأنت بحاجة إلى التأكد من أن بوابة الدفع الإلكتروني الخاصة بك يمكنها التعامل مع المدفوعات بعملات مختلفة ومن بلدان مختلفة، من المهم للغاية السماح لعملائك بالدفع بعملتهم، ويجب عليك التأكد من قيمة الرسوم المتضمنة في المعاملات بالعملات الأجنبية.
  • أنواع بطاقات الائتمان المسموح بها: أكثر بطاقات الائتمان استخدامًا هي Visa و MasterCard و Amex.
    يُقبل جميع أنواع البطاقات هذه من قبل معظم بوابات الدفع، ومع ذلك، إذا كان عملاؤك يدفعون لك عادةً باستخدام أنواع بطاقات أخرى، فأنت بحاجة إلى التأكد من أن بوابات الدفع الخاصة بك تدعم تلك البطاقة.

ما هي أكثر بوابات الدفع الإلكتروني شهرةً في المنطقة العربية؟

بوابة الدفع الإلكتروني Vapulus

تأسست بوابة الدفع الإلكتروني Vapulus عام 2016 في مصر. تم تصنيفها في شهر فبراير عام 2020 وفقاً لـ “Finance Online” واحدة من أفضل 15 منصة متخصصة بخدمات الدفع الإلكتروني على مستوى العالم. وتُعد من أهم بوابات الدفع في دولة الامارات العربية، مصر، وبعض دول الخليج.

بوابة الدفع الإلكتروني vapulus

تتميز بوابة Vapulus للدفع الإلكتروني بأنها مجانية تمامًا، فلا تأخذ أي نسبة من الأرباح ولا تطالب باشتراكات شهرية، ولديها شهادة PCI لمعايير أمان البيانات للتسوق والمدفوعات، وتتيح لمستخدميها مجموعة كبيرة من العروض والخصومات.

بوابة الدفع الإلكتروني PayFort

بوابة الدفع الإلكتروني Payfort

تحظى بوابة Payfort للدفع الإلكتروني على ثقة كبيرة لكونها الآن مملوكة من واحدة من أكبر شركات التجارية العالمية “Amazon”، وذلك بعد أن اشترتها من مؤسسيها في دولة الإمارات العربية المتحدة.
تجذب Payfort الشركات الناشئة والصغيرة بسبب رسومها المنخفضة التي لا تتجاوز الصفر أحياناً مع دفع رسوم شهرية ثابتة.
إن أهم ما يميزها هو الأمان والبساطة، تدعم وسائل الدمج السريعة، وتستقبل عمليات الدفع الإلكتروني من غالبية دول العالم، إضافة إلى تقديم تقارير مفصلة لكل عمليات الدفع التي تحدث عن طريقها.

بوابة الدفع الإلكتروني Moyasar

Moyasar Payment Gateway

تُعتبر بوابة Moyasar لخدمات الدفع الإلكتروني التي تأسست في المملكة العربية السعودية أحد أبرز الحلول في معالجة عمليات الدفع الإلكتروني عبر الإنترنت، لذا يعتمد عليها عدد ليس بالقليل من متاجر ومواقع البيع عبر الإنترنت في المنطقة العربية ومنطقة الخليج تحديدًا.
توفر إمكانية الدفع عن طريق وسائل متنوعة مثل بطاقات الائتمان وحسابات السداد وغيرها، فضلًا عن خدمات الفواتير والتقارير الدائمة وسهولة الربط عن طريق APIs مع قدرة على التوافق مع عدد كبير من الأنظمة الإدارية والمحاسبية والمالية.

بوابة الدفع الإلكتروني PayTabs

Paytabs Payment Gateway

تلقى منصة PayTabs رواجًا في دول الخليج لا سيما في المملكة العربية السعودية، دولة الإمارات العربية، البحرين، قطر، والكويت.
إن أهم ما يميزها دعمها لأكثر من 160 عملة دولية مختلفة والدفع بطريقة آمنة وبسيطة، وتوفر نظام متطور لمنع عمليات الاحتيال على المتاجر الإلكترونية مع وجود خدمة عملاء فني متخصص في حل النزاعات القانونية.

Paypal

تعتبر Paypal من أكثر بوابات الدفع الإلكتروني رواجًا في المنطقة العربية، ويعتمد عليها ملايين في أنحاء العالم، لميزة أساسية فيها وهي سهولة الاستخدام، وهي واحدة من الأكثر آمانًا وسرعةً في معاملات الدفع والسداد، فضلًا عن أنّ عمولاتها منخفضة إذ تبدأ من 3.4 بالمئة ورسومها 0.30 دولار أميركي لكل معاملة.

المُلَخَص

قدمنا لك عديد من بوابات الدفع الإلكتروني التي قد تبدو لك متشابهة؛ إذ ستسمح لك كل بوابة بجمع المدفوعات من عملائك على نحو متساوٍ، الفرق الحقيقي هو في المميزات الجانبية المقدمة والتجربة الكلية لاستخدام البوابة ومدى سهولة وسرعة إدماجها في متجرك الإلكتروني.

ملكية الصورة تعود إلى: Blake Wisz بواسطة Unsplash.

Selina Bieber
مقرها في دبي، ترأس سيلينا منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا في GoDaddy، تقوم بالإشراف على نمو الأعمال التجارية والعلامة التجارية في هذه المنطقة. قبل انضمامها إلى GoDaddy، ترأست سيلينا العلاقات الإعلامية في جميع أنحاء أوروبا لمشروع واسع النطاق للطاقة يقع مقره في هولندا، وكانت على جانب الوكالة الرائدة في أنشطة التواصل لأمثال Facebook, Verisign Inc and Euler Hermes. نشأت سيلينا في أستراليا، ودرست الدراسات الدولية و إعلام في جامعة أديليد قبل الانتقال إلى اسطنبول وإكمال درجة الماجستير في العلوم السياسية في جامعة بوغازيتشي. كما أنها حاصلة على CIM Level 6 Diploma في التسويق. بالإضافة إلى اللغة الإنجليزية كلغتها الأم، تتحدث سيلينا التركية والألمانية.