أسباب الفشل : لماذا قد تفشل الشركات الناشئة في عامها الأول ؟

المنتجات المذكورة
ادعم نفسك

السنة الأولى هي السنة الأهم بالنسبة لشركات الأعمال التجارية المنطلقة حديثاً، أو ما يسمى بـ الشركات الناشئة. السنة الأولى هي السنة التى سـ تدعمك لـ الوقوف أو سـ تحطمك. إتمام هذه المرحلة بنجاح سيضعك بين 10% من بقية الأعمال التجارية بشكل عام. بغض النظر عن صعوبة الأمر، إنه لمن المبهج دوماً النجاح بتحقيق أهدافك الشخصية، وكونك رائد أعمال فلابد أنك مدرك لهذا وتبحث دوماً عن النصيحة لـ تفادي أسباب الفشل التى تحيط بالشركات الناشئة.

كيف تتفادى أسباب الفشل الشائعة ؟

إليك 9 نقاط مهمة يجب أن يأخذها بعين الاعتبار جميع أصحاب شركات الأعمال التجارية لـ تجتاز السنة الأولى بنجاح وتتفادى أسباب الفشل الشائعة.

  1. توقف عن إضاعة الوقت
  2. اختبر أفكار الأعمال التجارية التى بذهنك
  3. كن شغوفاً
  4. شكل فريق متنوع
  5. ركز على الزبائن والعملاء
  6. وفر الوقت والمال عن طريق العمل مع جهات خارجية
  7. إنشأ موقعاً لـ شركتك
  8. تقبل النقد
  9. تعلم من أخطائك ومن أخطاء شركات الأعمال التجارية الأخرى

توقف عن إضاعة الوقت

نسبة شركات الأعمال التجارية التى تنجح وتجتاز السنة الأولى هي 20 بالمئة، وفقاً لتقرير USA Today. هذه النسبة عالية جداً بالفعل، إن قمنا باحتساب الشركات التى لم تؤسس – لسبب ما – كـ شركات ناشئة فشلت أيضاً فستكون النسبة أعلى بكثير.

بدأ شركتك الخاصة هو مهمة صعبة بكل تأكيد، وكونك المدير بخبراتك المتواضعة لهو أمر مخيف حقاً. ولكن بعد إجراء البحث حول السوق واحتياجاته، عليك أن تقلل الأخطار وإنشاء خطة عمل قابلة لـ التطبيق لتتفادى أسباب الفشل الشائعة، وأفضل ما يمكنك فعله حينها هو البدأ والانطلاق.

هذه الأمور تنطبق على شركتك بعد الإطلاق أيضاً فـ أسباب الفشل واردة دوماً. إن كان لديك فكرة جديدة لـ شركتك، أفضل ما يمكنك فعله هو البدأ بـ تجريبها فوراً بدلاً من التفكير بـ النتائج المحتملة ومحاولاً تخطيط كل خطوة ممكنة. بالطبع هناك خط فاصل ما بين الشجاعة والحماقة، لذلك لا تأخذ مخاطر كبيرة في لمح البصر، وفي الوقت ذاته لا تسمح لـ التفكير والتحليل الزائد بأن ينال منك ويحبط من عزيمتك.

أسباب الفشل لاب توب جهاز مكتبي

اختبر أفكار الأعمال التجارية التى بذهنك

أحد أكثر أسباب الفشل شيوعاً المتعلقة بـ الفشل المبكر لـ شركات الأعمال التجارية الناشئة هي ببساطة المنتجات والخدمات الغير مناسبة. قد تظن أن لديك فكرة رائعة جداً، ولكن الحقيقة المُرة هي أنه إن لم يكن هناك حاجة لـ هذا المنتج أو الخدمة في السوق، فـ احتمال الفشل هو عالي جداً إلا إن قمت بـ خلق حاجة لـ هذا المنتج أو الخدمة.

الأخبار السارة هي أننا نعيش في عصر المعلومات. بإلرغم من أنه ليس بإمكانك تخمين النتيجة 100% لكن لا يزال بإمكانك اختبار مدى نجاح تطبيق هذه الفكرة قبل البدأ بالأمر. إليك بعض الأمور التى تستطيع فعلها:

ألق نظرة على منافسيك:

أسهل لطريقة للتحقق ما إن كانت فكرة الأعمال التجارية التى تود تطبيقها ناجحة ومقبولة أم لا، هي بكل بساطة النظر إلى الآخرين الذي يعملون بالمجال ذاته. وإن لم يكن هناك من سبقك في هذا المجال، فهذا يعني أنه لا حاجة لها، وليس أنك أول من فكر بها. بكل تأكيد، كونك شركة ناشئة في سوق معقد جداً لا يضعك بموقف مثالي، لذلك عليك إبجاد نقطة مناسبة.

حاول إيجاد زبائن قد يكونوا مهتمين بما لديك:

من هم زبائنك ؟ هل لديهم المال لـ شراء منتجاتك وخدماتك ؟ لماذا قد يرغبون بشرائها ؟ هل تستطيع الحفاظ عليهم كـ زبائن دائمين أم أنهم زبائن لمرة واحدة فقط ؟ حاول الإجابة عن هذه الأسئلة بكل صدق وستتمكن من التماس حس عن عدد الأشخاص الذين تستطيع الوصول إليهم.

حاول إيجاد أشخاص لـ تجربة واختبار منتجاتك:

بإمكانك إطلاق نسخة تجريبية لـ اختبار منتجاتك وخدماتك قبل الإطلاق الرسمي، لترى ما إن كنت جاهزاً حقاً وما إن كان الناس سيعجبون بما لديك. هذا الأمر قد يستمر خصوصاً وأن الخبرة التى ستكسبها من هذا الاختبار هي خبرة قيمة جداً وبالأخص لـ عامك الأولى وستدعمك كثيراً لتفادى أسباب الفشل الشائعة.

كن شغوفاً

هذا الأمر يبدو واضحاً، العديد من الناس يظنون أنهم سـ ينجحون فقط لأنهم عازمون على المخاطرة في سبيل الحصول على المال، ولكنهك يجهلون القوة الحقيقي التى تقود ريادة الأعمال: الشغف.

كما يقال، ريادة الأعمال هي العمل لمدة 80 ساعة في الأسبوع لـ تجنب العمل 40 ساعة في الأسبوع

بدأ شركة الأعمال التجارية الخاصة بك يعني أنك تبني قصة نجاحك، وهذا يتطلب مجهود عمل ضخم. لتكون قادر على العمل بشكل فعال بهذا القدر، يتطلب الأمر أن تحب ما تفعل.

شكل فريق متنوع

إن أردت عزف مقطوعة موسيقية، فأنت بحاجة إلى فرقة موسيقية. من الممكن أن تدير عملك الخاص – المحدود الحجم – بنفسك، ولكن التوسع يتطلب فريق قوي ومتنوع وراغب بالعمل نحو هدف مشترك.

مفهوم ” التنوع ” هو أحد المفاهيم المبتذلة في عالم ريادة الأعمال، ولكن في هذه الحالة فهي ذو معنى أكبر بكثير من ما تظن. خلال أشهرك الأولى في عالم الأعمال، ستحتاج تغيير المنتجات، التغيير لـ التأقلم مع الظروف الجديدة، إعادة رسم شكل الشركة، والعديد من المسؤوليات التى ستتفاقم وتتراكم. قد يتوجب عليك أيضاً البدأ من البداية مرة أخرى. تشكيل فريق موهوب من خلال شبكات العلاقات هي أحد أهم عوامل النجاح في عالم الأعمال وأكثر ما قد يدفع لـ تجنب أسباب الفشل أو الوقوع بها.

ركز على الزبائن والعملاء

“خدمة العملاء الأفضل هي الخدمة التى لا تتطلب العميل أن يتصل بك أو أن يتحدث معك، وإنما تعمل بالشكل المطلوب فقط ” – جيف بيزس، أغنى شخص في العالم والمدير التنفيذي لـ Amazon.

بالنسبة لـ الشركات الناشئة، العنصر الأهم هو زبائنك. هذا الأمر ينطبق على جميع الأعمال التجارية من مختلف المجالات، ولكن الشركات الكبيرة قد لا تتأثر بـ فقدان بعض من زبائنها بين حين وآخر. ولكن بالنسبة لك فالأمر ليس كذلك. زبائنك الأوليين هم من سيجلبون رأس المال المطلوب، هم من سـ يسوق لشركتك عن طريق الحديث عن شركتك وتقديم النقد لكي تستطيع تحسين وتطوير شركتك بالإضافة إلى أنهم قد يدعموك بـ تفادى أسباب الفشل الشائعة. افعل كل ما بوسعك لـ إرضاء زبائنك ولا تخشى خسارة مبالغ قليلة من المال محاولاً إرضاء الزبائن. كما ذكرنا سابقاً، حاول التعرف على زبائنك، وتحقق من معلوماتهم الديموغرافية والشخصية.

تطبيق  VoterTide هو تطبيق لـ مراقبة وتحليل حسابات التواصل الاجتماعي، انطلق التطبيق وفشل لاحقاً ثم صرح المسؤولين قائلين: لم نخصص وقت لـ الحديث مع العملاء وانشغلنا بـ إطلاق المزيد من الخصائص والمزايا التى اعتقدنا أنها رائعة، ولم نقم بجمع أي مدخلات وآراء من العملاء التى قد تساعدنا بـ تجنب أسباب الفشل وغيرها. من السهل حقاً أن تتوهم أن ما لديك هو بالشيء الرائع 

وفر الوقت والمال عن طريق العمل مع جهات خارجية

القول المنتشر ” إن أردت إتمام أمر ما فعليك فعله بنفسك ” لا ينطبق على ملاك شركات الأعمال التجارية الصغيرة كـ شخصك. طالما أن باستطاعتك دفع التكاليف، توكيل أفراد للقيام بمثل هذه الأعمال الروتينية سيسمح لك بـ التركيز على الأمور الأكثر أهمية. العمل مع من يعملون بـ العمل الحر Freelancing ويطلق عليهم Freelancers سيساعدك بإنجاز الأعمال بوقت أسرع وبشكل فعال أكثر، مما سيساعدك على النمو بشكل أسرع.

بالنسبة لـ الوظائف التى لا تحتاج لـ إنسان للعمل عليها، لديك خيار رائع وهو استخدام Online bots، فهي سهلة الاستخدام، رخيصة التكلفة وفعالة. باستطاعتها إرسال رسائل شكر إلكترونية، إنشاء وترويج رموز التخفيضات، إنتاج محتوى التواصل الاجتماعي، تنظيم متجرك الإلكتروني والمزيد أيضاً.

أنشأ موقعاً لـ شركتك

أحد أهم الألويات لـ شركات الأعمال التجارية بكل أنواعها هي الهوية الإلكترونية على الإنترنت. معدلات وأرقام استخدام الإنترنت في ارتفاع دوماً حول العالم أجمع، والإقبال على الشراء عبر الإنترنت يزداد أيضاً. عليك إنشاء موقع إلكتروني ذو شكل جيد وجذاب وأن يكون عملي أيضاً، هذا الموقع سيمثل هوية شركتك على الإنترنت ويعتبر بمثابة ممثل المبيعات، حيث سـ يستفيد من المزايا العديدة التى يوفرها الإنترنت كـ التسويق الإلكتروني عبر البريد الإلكتروني GoDaddy Email Marketing، التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

يمكنك استخدام أداة بناء المواقع GoDaddy’s Websites + Marketing لبناء مواقع جذابة بتكلفة بسيطة لأصحاب الأعمال الناشئة.

تقبل النقد

كونك شركة أعمال تجارية فهدفك هو تقديم حلول لـ أحد المشاكل. ولحل المشاكل عليك أن تكون قادراً. لتمكين قدراتك وتحسينها عليك مواجهة التحديات وأسباب الفشل والتغلب عليها. أحد هذه التحديات التى ستواجهها في عامك الأول هي التعامل مع النقد.

في بعض الأحيان، قد تقع بسهولة ضحية لـ هذه العقلية المدمرة وهي عقلية ” المدير البطل “، وهي العقلية التى تدفع لـ رفض وتجاهل أي نوع من النقد الموجه لك أو لـ شركتك. أن يكون لديك مؤسس شريك قد يساعد في هذه المعضلة، ستتمكن من رفع معيار المسائلة وزيادة التنوعية في القيادة. ولكن لتكون أكثر إدراكاً ويقظاً في عامك الأول فأنت بحاجة إلى أكثر من هذا.

عليك تقبل النقد البناء، وأن تتعلم كيف تتعامل مع النقد الهدام. كن منفتحاً على الأفكار الجديدة وعليك أن تدرك أن نفسك وشركتك يجب أن تتغير في وقت ما. أن تكون أكثر مروناً هي أحد أكثر المهارات القيمة في ريادة الأعمال كما هو الحال في الحياة الطبيعية.

تعلم من أخطائك ومن أسباب الفشل لـ الشركات والأعمال التجارية الأخرى

الفشل هو أحد محطات النجاح، طالما أنت متواضع بشكل كافي لـ تعلم أسباب الفشل وتفاديها. لابد أنك سمعت بعض قصص النجاح لأشخاص ناجحين جداً انتشرت قصص فشلهم بشكل مهول حول العالم.

الأخطاء وأشكال وأسباب الفشل التى قد تواجهها الشركات الناشئة عديدة وذات أحجام ضرر مختلفة. من الممكن أن تكون مشكلة بسيطة كـ فقدان أحد الزبائن بسبب خطأ ما، أو أن يكون خطأ فادح قد يتسبب بـ إغلاق الشركة بأكملها. كلما كان حجمه أكبر كلما كان من الأصعب التعامل معه والتعافي منه.

الأخبار السارة هي أنه بإمكانك التعافي من أي نوع من الأخطاء. إدراة شركات الأعمال التجارية هو أمر مشابه لـ اللعب، فهي ترتفع تارة وتهبط تارة أخرى. اكسب هذه المعرفة وتقدم للأمام. المرة القادمة ستكون أسهل و بفضل فشلك.

إلى أي درجة ترغب بالنجاح؟

تأسيس وإدارة الأعمال هي أحد أكثر التجارب إثارة التى قد تعيشها، ولكن في الوقت ذاتها هي تجربة مرعبة. ولهذا فإن الأهداف المذكورة في هذا المقال مهمة لـ بقائك في اللعبة أثناء عامك الأول في عالم الأعمال. الآن ومع خطة تستطيع الانطلاق وإنشاء شركة لـ الأعمال التجارية في المجال الذي تحبه وشغوف بشأنه في الوقت الذي تتعلم به القيادة، التغيير والنمو.

لاختتام هذا المقال بأفضل شكل، فلنقتبس أحد مقولات هنري فورد “الفشل هو بكل بساطة فرصة لـ البدأ مرة أخرى، ولكن هذه المرة بشكل أكثر ذكاءاً”.

ملكية الصورة تعود إلى: Kristopher Roller via Unsplash.

Selina Bieber
سيلينا أحد أعضاء فريق جودادي GoDaddy المسؤول عن منطقة أوروبا، الشرق الأوسط وافريقيا(EMEA )، وتدير منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا (MENA ) لزيادة توسع مجال عمل جودادي، ومقيمة في اسطنبول. لدى سيلينا خلفية متعلقة بـ علاقات التسويق، وشغوفة جداً بما يخص الشركات الصغيرة، ريادة الأعمال و تطبيق التكنولوجيا الحديثة للتقدم. قبل الانضمام إلى جودادي، عملت سيلينا بـ إدارة العلاقات العامة مع شركة فيسبوك Facebook، فيري ساين VeriSign و أويلر هيرمز Euler Hermes في تركيا، بينما محل إقامتها كان في امستردام لـ تترأس العلاقات الإعلامية الإقليمية في أوروبا لمشروع غاز طبيعي. سيلينا تعتبر نفسها مغرمة بـ المأكولات وعاشقة للسفر.